اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - ٢٧ نوفمبر ٢٠١٧

إعلان حركة تمرد جديدة فى ولاية روينق بالقرب من الحدود السودانية

اعلن العميد زكريا مونجيك كير ، الجمعة ، انشقاقه عن قوات الجيش الشعبى الحكومى بولاية روينق بحنوب السودان الحدودية مع دولة السودان ، واعلانه عن حركة تمرد جديدة لاسقاط نظام الرئيس سلفا كير فى جوبا .  

وإتهم زكريا الرئيس سلفا كير بشن حرب قبلية مهندسة على مواطنى دولة جنوب السودان ، والاخفاق فى تقديم الخدمات للمواطنين .

وقال زكريا لراديو تمازج ، الجمعة ، ان الجماعة المتمردة الجديدة التى تطلق على نفسها اسم جيش / حركة تحرير / جنوب السودان المتحدة ، وتقاتل من اجل وحدة شعب جنوب السودان ، وتابع "كنت فى الجيش الشعبي لتحرير السودان لكنني انشقيت، فأنا الآن على المناطق الحدودية مع دولة السودان " .

واتهم  الجنرال زكريا الحكومة الحالية بقيادة الرئيس سلفا كير بالانحراف عن مسار الحركة الشعبية لتحرير السودان ، مضيفاً "نريد ان نكافح من اجل حقوق شعب جنوب السودان حتى يتمكنوا من اختيار قادتهم ديموقراطيا" . 

هذا ونفى المتحدث الرسمى باسم الجيش الشعبى الحكومى العميد لول رؤاى لراديو تمازج علمه بانشقاق العميد زكريا.