اذهب إلى المحتوى الرئيسي
الخرطوم - ٥ ديسمبر ٢٠١٧

الجيش السوداني يستقبل طائرات مقاتلة روسية جديدة بعد أسابيع من رفع العقوبات الأمريكية

تسلمت حكومة السودان  الدفعة الأولى من الطائرات المقاتلة ،  الروسية الصنع لتضاف لترسانته العسكرية بعد أسابيع قليلة من قرار  إدارة ترامب القاضى بتخفيف أقسى العقوبات السياسية والاقتصادية الدولية المفروضة على  السودان،

فيما رفض المسؤولون العسكريون السودانيون التعليق على عدد المقاتلات الروسية الصنع من طراز سو - 35 و التي تم تسليمها لحكومة السودان يوم الاثنين،  و الإمتناع عن ذكر عدد الطائرات المقاتلة التي وافقت الخرطوم على شراءها في موسكو.

وقال صلاح الدين عبد الخالق نائب قائد القوات الجوية السودانية لوكالة انباء سبوتنيك ان المقاتلين سيستخدمون "للمساهمة في توطيد دفاعات السودان وتوفير الحماية لهم من اي تهديد". يذكر . و بهذا تصبح  السودان اول دولة عربية  تستخدم المقاتلات الروس ضمن  جيشها.

وتأتي هذه الاخبار بعد ايام من زيارة الرئيس عمر احمد البشير الدبلوماسية الى موسكو منذ رفع العقوبات الدولية.

وقال فتحي ماديبو نائب رئيس لجنة العلاقات الخارجية في "ان الزيارة ستشهد توقيع إتفاقيات هامة في مجالات النفط والتعدين والإستفادة من التكنولوجيا الروسية وستفتح الطريق امام روسيا للاستفادة اكثر من مواردنا المتنوعة" ، حسبما نشرتها صحيفة الواشنطن بوست.