اذهب إلى المحتوى الرئيسي
عمان - ١٨ سبتمبر ٢٠١٩

وفاة الفنان السوداني "صلاح بن البادية" عن عمر يناهز 82 عاماً

غيب الموت الفنان السوداني الكبير صلاح بن البادية، اليوم، عن عمر ناهز 82 عاما، أثرى خلالها المكتبة السودانية بجميل الأعمال الغنائية، بحسب ما ذكر موقع سكاي نيوز عربي.

وتوفي صلاح بن البادية بالعاصمة الأردنية عمان التي وصلها قبل أيام بغرض العلاج.

وكان ابن البادية شارك بالغناء في حفل "فرح السودان" بتوقيع اتفاقية الوثيقة الدستورية بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير وسط حضور عدد من الرؤساء والوزراء العرب والأفارقة والأجانب.

وكانت رحلة بن البادية قد انطلقت في نهاية خمسينات القرن الماضي، وقد فرض نفسه بقوة وسط أسرته ذات الإرث الصوفي، حيث اشتهر إلى جانب الغناء بالإنشاد الديني والمدائح النبوية.

ومن أبرز أعمال بن البادية، الأوصفوك، وسال من شعرها الذهب، وخاتمي، وليلة السبت، وصدفة غريبة.

وطرق الفنان السوداني الكبير أبواب الدراما والمسرح، ومن أهم أعماله كانت مسرحية "تاجوج" وفيلم "رحلة عيون" في عام 1983.