اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - جنوب السودان - ٧ نوفمبر ٢٠١٩

ميلاد تحالف "سياسي عسكري" لجماعات غير موقعة على اتفاق السلام المُنشط

أعلنت مجموعة من قيادات سياسية وعسكرية في جنوب السودان ، تحالف سياسي عسكري جديد تحت إسم "تحالف القوى الوطنية الديمقراطية لجنوب السودان" ، من أجل ما وصفوها بتحقيق السلام العادل في جنوب السودان.

ويترأس التحالف الجديد الجنرال سايمون بول رواي ، رئيس حزب التحالف الوطني الجمهوري المتحد. وهو قائد سابق في قوات الجنرال الراحل فاولينو ماتيب ، انضم الى الجيش الشعبي في العام 2006، لكنه انشق من الحركة الشعبية عام 2012، معلنا تأسيس حزب التحالف الديمقراطي الجمهوري المتحدة.

وقال الجنرال فيليب إستيفن داك ، الأمين العام للتحالف الجديد ورئيس جبهة جنوب السودان المتحدة القومية ، أن الهدف من تكوين التحالف الجديد ، هو تحقيق السلام العادل و إعتماد دستور فيدرالي لنظام الحكم ، ومحاسبة المفسدين وتطبيق العدالة الإنتقالية في جنوب السودان.

وأبان داك، في حديثه لراديو تمازج الثلاثاء، ان التحالف الجديد يدعم أي إتفاق سلام يحقق الإستقرار في جنوب السودان.

وكشف الأمين العام ، عن لقاء تم بين قيادات التحالف الجديد ، مع قيادات سياسية في حزب الحركة الشعبية لتحرير السودان – الأصل بقيادة فاقان أموم، في العاصمة السودانية الخرطوم الإثنين، مبيناً إن اللقاء ناقش تحديات تنفيذ اتفاق السلام والطريق نحو دعم السلام في جنوب السودان.

واوضح ان اللقاء جمع قيادات التحالف مع الجنرال أوياي دينق أجاك ، والسياسي الدكتور سرينو إيتانق.

وتضم التحالف الجديد كل من "حزب التحالف الديمقراطي الجمهوري المتحد ، والحزب الفدرالي الديمقراطي ، وحركة التحرير الوطني ، وحركة جنوب السودان للمساواة ، والجبهة الوطنية الديمقراطية.