اذهب إلى المحتوى الرئيسي
القاهرة - ١٥ يناير ٢٠١٩

ممثل حركة مشار بدولة قطر يقدم استقالته

أعلن ممثل الحركة الشعبية في المعارضة بدولة قطر يوهانس موسى فوك، اليوم الثلاثاء، تقديم استقالته من الحركة، بسبب عدم وجود ما أسماه بالتوجه للإصلاح.

وقال فوك في تصريح لراديو تمازج إنه قدم استقالته لرئيس الحركة  رياك مشار، معبراً  عن إحباطه لفشل الحركة المعارضة في إجراء اصلاحات داخلية.

وأضاف فوك الذي انضم لحركة مشار عام 2013 أن زعيم المعارضة سمح لزوجته أنجلينا تينج " بالتحكم" في مؤسسات وهياكل الحركة.

وقال فوك إن الحركة الشعبية في المعارضة أصيبت بالشلل  بسبب تجاوزات وتدخلات أنجلينا تينج، التي تشغل أيضاً منصب رئيسة لجنة الأمن و الدفاع بالحركة.

وقال:"لا يمكنني الاستمرار في العمل في حركة مشلولة. لا يمكننا الذهاب إلى جوبا بهذه الطريقة لأن الحركة  تقودها زوجة رئيس الحركة."

وأبان فوك أنه اتخذ قرار الاستقالة بسبب غياب الحوار داخل الحركة ، مضيفًا أن عدد من قيادات الحركة قد تم استبعادهم من عملية صنع القرار.

و كان يوهانس موسى قد شغل منصب المتحدث باسم الحركة الشعبية في المعارضة في العام 2014.

ولم يتسن على الفور الاتصال بالمتحدث الرسمي  باسم الحركة الشعبية في المعارضة مبيور قرنق دي مبيور للتعليق.