اذهب إلى المحتوى الرئيسي
الخرطوم - ٢٨ فبراير ٢٠١٣

ملتقي تفاكري حول أبيي بجامعة السودان يدعو لمؤتمر تعايش بين المسيرية و دينكا نوك

 أوصى الملتقي التفاكري حول أبيي الذي نظمته جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا بالتعاون مع الهيئة القومية الشبابية الطلابية لمناصرة أبيي أمس بقاعة الجامعة تحت شعار (أبيي الوطن) وذلك بمشاركة عدد من أعيان المنطقة أوصي بتقوية الإدارة الأهلية ولتأهيل قياداتها لتلعب دورها في السلام الاجتماعي والتعايش السلمي.

وأكدت التوصيات علي إشراك المرأة في اتخاذ القرار واعداد المواثيق ومعاهدات السلام والسماح لها بالعمل من أجل تطوير ثقافة السلام والاستماع الي وجهة نظرها في الحكم وصناعة السلام.وطالبت التوصيات بضرورة عقد مؤتمر جامع بين قبيلتي المسيرية ودينكا نقوك تتبناه جامعة السودان ( مؤتمر تعايشي سلمي) وضرورة تقديم الخدمات والمعينات التي تساعد إنسان المنطقة للاستقرار وافتتاح طريق المجلد أبيي.ودعت التوصيات أبناء المنطقة من المسيرية ودينكا نقوك الي تنامي رواسب الماضي والاستفادة من محصلة دروسها ألسالبه ضد الوطن والمواطن طيلة الفترات الماضية .

من جانب أخر تتجه منظمات المجتمع المدني بمنطقة أقوق وأنيت بأبيي ، لإقامة موتمر تفاكري حول الأوضاع الأمنية والتعليم والخدمات الضرورية والتجارة في اوائل مارس المقبل ، وذلك بمشاركة قيادات مجتمع أبيي بمدينة جوبا ، واو وكواجوك . وقال رئيس اللجنة التنفيذية لمجتمع أبيي بمدينة جوبا دينق مدينق من أقوق لراديو تمازج أن الترتيبات أكتملت لإقامة الموتمر الذي من المتوقع أن تنطلق يوم 6 /مارس المقبل ،وبمشاركة كافة قيادات المجتمع المدني بأبيي .

 واوضح مدينق أن الموتمر يجئ بعد بدء عودة النازحين  من مناطق نزوحهم المختلفة ، مشيراً إلي أن الموتمر يناقش ثلاثة اجندة رئيسية أولا مسألة التعليم والصحة وغيرها من الخدمات الضرورية ، هذا إلي جانب المساألة الامنية والاقتصادية بشقيها التجاري والزراعي .