اذهب إلى المحتوى الرئيسي
نهر ياي - ٩ سبتمبر ٢٠١٩

مسؤول:الحكومة والمعارضة تعرقلان إعادة فتح المدارس في ولاية نهر ياي

قال وزير التعليم في ولاية نهر ياي بجنوب السودان ، بيتر بوتلي فرج الله ، أن قوات الحكومة والمعارضة تعرقل إعادة فتح المدارس وتسليم المواد الدراسية الأساسية في المدارس الريفية.

وفي هذا الأسبوع ، أعربت الية مراقبة وقف إطلاق النار"سي تي سام" عن قلقها بشأن بطء وتيرة قيام أطراف جنوب السودان بإخلاء المباني المدنية في ولاية نهر ياي.

وأوضح فرج الله في تصريح لراديو تمازج الخميس ، أنه على الرغم من الأوامر الصادرة من كبار القادة  للقوات بإخلاء المدارس في ولاية نهر ياي ، إلا أن حتى الآن لم يتم تنفيذها وذلك يؤثر سلباً على التعليم.

وأبان المسؤول الحكومي إن وجود القوات المسلحة في المنطقة يعيق عودة السكان المدنيين وإعادة فتح المدارس الابتدائية والثانوية وتوفير المواد الدراسية للمدارس من قبل المنظمات غير الحكومية العاملة في قطاع التعليم.

هذا و يؤكد موريس تعبان ، أحد سكان مدينة ياي ، أن بعض المدارس في قريته ما زالت محتلة من قبل القوات المسلحة سواء من الحكومة أو المعارضة ، مطالباً  الجنود إخلاء هذه المدارس (صوت).

من جهته، زعم وايا قودويل ، المتحدث بإسم الجيش الشعبي في المعارضة المسلحة في ولاية نهر ياي ، إن قواته بدأت في إخلاء المدارس للسماح للأطفال بالالتحاق بالصف الدراسي ،مبيناً أنهم مستعدون للذهاب إلي مواقع تجميع القوات في أي وقت.

هذا ولم يستطيع راديو تمازج الوصول إلي الناطق الرسمي بإسم القوات الحكومية للتعليق علي الخبر.