اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - جنوب السودان - ١٠ سبتمبر ٢٠٢١

جنوب السودان: تعيين وزير سابق ارتبط إسمه "بتهمة الفساد" وزيراً للخارجية

 

أصدر رئيس جمهورية جنوب السودان سلفا كير ميارديت، مساء يوم الخميس، قراراً بإقالة وزيرة الخارجية بياتريس خميسة ، وعين وزير سابق ارتبط إسمه "بتهمة الفساد" وزيراً للخارجية

ووفقا للقرار الذي بثه التلفزيون الحكومي مساء الخميس، أقالة الرئيس سلفاكير ، وزيرة الخارجية بياتريس خميسة من منصب وزارة الخارجية ، وعين الوزير الأسبق لشؤون الرئاسة ، مييك أيي دينق ، وزيراً للخارجية بحكومة الوحدة الوطنية الإنتقالية المنشطة.

تم تعيين بياتريس خميسة في منصب وزيرة الخارجية في يونيو 2020. بالحكومة الانتقالية المنشطة.

وكان الوزير الجديد للخارجية مييك أيي دينق، تم إقالته من منصب وزير شؤون الرئاسة على خلفية تهمة الفساد المالي ، بعد أن أبرم صفقة فاشلة مع شركة "شاندونق" الصينية لتشييد طريق جوبا – بحر الغزال.

وشغل مييك ، وزيرا لشؤون الرئاسة في 29 أبريل 2016 في حكومة الانتقالية لاتفاق 2015م ، وتم اعادة تعيينه في نفس المنصب في فبراير 2020م، في حكومة الوحدة الوطنية المنشطة.