اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - ٢١ مايو ٢٠١٩

انطلاق مؤتمر إقليم أعالى النيل ومطالب بحريات التعبير للمشاركين

طالب الرئيس المشترك للجنة الحوار الوطني في جنوب السودان ، بحريات التعبير وعدم إعتقال الناس، عند تعبيرهم عن آرائهم خلال مناقشات الحوار الوطني لإقليم أعالي النيل الكبرى.

وتأتي تصريحات أنجلو بيدا ، لدى انطلاق مؤتمر الحوار الوطني لإقليم أعالي النيل الكبرى ، في العاصمة جوبا يوم الإثنين.

وتم تغيير مكان إنعقاد المؤتمر الإسبوع الماضي من مدينة ملكال إلى العاصمة جوبا ، لأسباب لوجستية وضعف البنية التحتية في ملكال وبور حسب ما أعلنته اللجنة.

وطالب بيدا ، في خطابه لدى إفتتاح أعمال المؤتمر الإثنين ، بحريات التعبير للمشاركين في المؤتمر ، وعدم إلقاء القبض على كل من يدلى برأيه خلال مناقشات الحوار الوطني في العاصمة جوبا.

وتابع "يجب أن لايتم اعتقال الناس حتى يتسنى لهم التعبير عن عن آرائهم بكل حرية".

وناشد بيدا ، ممثلي أعالى النيل الكبرى المشاركين في المؤتمر للحوار ، على نسيان الماضي من أجل المصالحة.

وشارك في المؤتمر 400 شخصاً من إقليم أعالى النيل الكبرى حسب مقاطعات عشر ولايات. ويستمر المؤتمر لمدة خمسة أيام.