اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جونقلي - بور - ١ مارس ٢٠١٨

السلطات تطالب بوقف عمليات سرقة الماشية واختطاف الأطفال بولاية جونقلي

ناشدت السلطات في مقاطعة تويج الوسطى بولاية جونقلي  بجنوب السودان ، الحكومة وبعثة الأمم المتحدة في الولاية للتدخل من أجل وقف هجمات المجموعات المسلحة لنهب الماشية واختطاف الأطفال.

وطالب محافظ مقاطعة تويج الوسطي داو أكوي جوركوج ، حكومة الولاية وبعثة الأمم لعقد مؤتمر للصلح يخاطب جذور الأزمة الحقيقية بين المجتمعات المحلية في ولايتي جونقلي وبيه . وبين المحافظ في حديثه لراديو تمازج  أن تزايد عمليات سرقة الماشية واختطاف الأطفال بين مجتمع دينكا بور ومورلي يتطلب مؤتمراً  يخاطب جذور الأزمة لتحقيق السلام والتعايش السلمي في ولاية جونقلي الكبرى .

و كشف جركوج عن مقتل شخص يوم الإثنين ، وذلك في هجوم نفذته مجموعة مسلحة حاولت القيام بنهب الماشية في منطقة أدور ، متهماً مسلحين من قبيلة مورلي بتنفيذ الهجوم.

وفي وقت سابق أقر النائب الأول لرئيس الجمهورية تعبان دينق قاي رئيس لجنة تسوية الأزمة بين دينكا بور مورلي عن تحديات تواجه تنفيذ اتفاق السلام الذي وقعت عليه الأطراف في مايو عام 2016 بهدف وقف العدائيات وتحقيق السلام في المنطقة .