اذهب إلى المحتوى الرئيسي
بور - ١٦ أكتوبر ٢٠٢٠

الحكم بالإعدام شنقاً على شخصين لإدانتهما في جريمة القتل بولاية جونقلي

حكمت المحكمة الأعلى في مدينة بور ، بولاية جونقلي يوم الإثنين ، على شخصين بالإعدام شنقاً بعد إدانتهما في جريمة القتل.

وفي ديسمبر العام الماضي، اعتقلت الشرطة 4 رجال بتهم جريمة مقتل المواطن "جون بول دوت" ، البالغ من العمر 25 عاما ، في ضواحي بور.

وفي حديث لراديو تمازج ، قال القاضي ، جون يل أليو ، رئيس المحكمة العليا في ولاية جونقلي ، إن المحكمة أصدرت يوم الإثنين ، حكماً  ضد المتهمان بالشنق حتى الموت ، لإدانتهما في جريمة القتل.

وبحسب قاضي المحكمة، أصدرت المحكمة الحكم على المتهمين "كور ويل منيوك 28 عاماً ، شول منييل ، 35 عاماً".

وبحسب المحكمة فإن المدانين الاثنين ، قاما بضرب الضحية حتى ان فارق الحياة وقاموا بنهب بقرتين.

وتابع قاضي المحكمة: "اتخذت المحكمة قرارها بموجب المادة 206 من قانون العقوبات لسنة 2008م ، و الأدلة التي ربطت المتهم بالقتل تشمل الأبقار المسروقة والعصا التي استخدموه لضرب القتيل".

وأشار قاضي المحكمة العليا إلى أن أمام المدانين 15 يوما لاستئناف الحكم ، اعتبارا من يوم الاثنين 12 أكتوبر 2020م.

وقال قاضي المحكمة في حديثه ، إن السلطات القضائية في جنوب السودان تستخدم عقوبة الإعدام شنقاً ، بحسب دستور البلاد، بالرغم من القوانين الدولية التي تمنع ذلك على حسب تعبيره، مشيراً الى  أن ايقاف إستخدام العقوبة يتطلب الغائه من قبل البرلمان.