Skip to main content
جوبا - ١١ أبريل ٢٠٢٤

اتحاد المرأة بالاستوائية يحث المسلمين والمسيحيين على دعم الأطفال المشردين

حثت رئيسة اتحاد المرأة بولاية الاستوائية الوسطى في جنوب السودان، فيرونيكا جون، المسلمين والمسيحيين في جنوب السودان، على دعم الأطفال المشردين في الشوارع، مشيرة إلى أن ذلك يمكن أن يكمل دور الحكومة في معالجة قضايا التشرد في العاصمة جوبا.

ودعت فيرونيكا، في تصريحات للصحفيين، يوم "الأربعاء" أثناء تقديمهما تهاني عيد الفطر، إلى بذل جهود جماعية من الطوائف الدينية وخاصة المسلمين والمسيحيين بالإضافة إلى الحكومة لوضع حد لظاهرة التشرد.

وأبانت أن ظاهرة أطفال الشوارع، أصبحت منتشرة بشكل كبير، وتتطلب اهتماما من السلطات وأصحاب الأعمال الخيرية، لافتة إلى أن معظم الأطفال في الشوارع لجأوا إلى تناول الكحول والمخدرات.

وقالت: "أحثكم على مقابلة حاكم ولاية الاستوائية الوسطى لبدء عملية دعم الأطفال، وليجتمع هؤل اء الأطفال في مكان واحد، لأنهم صالحون لنا أيضا في العائلات، ونحن بحاجة لهؤلاء الأطفال".

وذكرت أنها صدمت بعد رؤية الأطفال في ظروف بائسة وأن ذلك أثار تساؤلات حول أفضل السبل لمعالجة هذه المشكلة.