اذهب إلى المحتوى الرئيسي
ملكال - ٣٠ نوفمبر ٢٠١٧

مسؤول حكومي يكشف عن شروعهم في تعزيز السلام الإجتماعي بولاية وسط أعالى النيل

كشف وزير الصحة بولاية  وسط أعالى النيل الدكتور واو أقوديينق عن تغيير إسم مقاطعة ماكال إلى مقاطعة أوقود من أجل تعزيز السلام في الولاية بسبب النزاع المستمر بين قبيلة شلك والدينكا حول مدينة ملكال.

وقال أقوديينق في حوار له مع راديو تمازج إنهم إتخذوا الخطوة من أجل فرض السلام في ولاية وسط آعالى النيل مضيفا أن مدينة ملكال ليس ملك لقبيلة واحد وأن حديث أفراد من الشلك أو الدينكا أن المدينة تابعة لهم غير صحيح على حسب تعبيره.

واوضح أقوديينق ان ملكال أصبح مدينة والمسؤول عنه هو عمدة بلدية ملكال ويمكن أن يكون العمدة من الشلك أو دينكا أو أي قبيلة أخرى اذا كان بالإنتخابات.

وقال الوزير أن الأصوات التى ترفض تغيير الأسم عليهم ان يعرفوا أن الأرض لا تزال في مكانها على حسب حدود 1956 وفقا لقرار رئيس الجمهورية في تأسيس المقاطعات وعليهم الإنضمام إلى مشروع السلام بالحوار الوطني، خاصة الذين رفعوا السلاح من أجل أراضي شلو.

هذا وأكد واو استقرار الأوضاع الصحية بملكال، كاشفاً عن عمليات ترميم تقوم به الوزارة من أجل إعادة تأهيل مستشفى ملكال التعليمي.