اذهب إلى المحتوى الرئيسي
مستريحة - غرب دارفور - ٢٧ نوفمبر ٢٠١٧

إعتقال زعيم قبلي بدارفور بعد معارك مع قوات الجيش السوداني

قال الناطق الرسمي باسم قوات الدعم السريع التابعة للجيش السوداني العقيد عبد الرحمن الجعلي ،إنه تم إعتقال الزعيم القبلي موسى هلال في معقله بمنطقة مستريحة غربي السودان عقب معارك شرسة راح ضحيتها عدد من أفراد الجيش.                                                                       

وأضاف الجعلي أن هلال سيتم نقله إلي العاصمة السودانية الخرطوم .                                 

وهلال زعيم قبيلة المحاميد، وقد برز اسمه على الساحة السودانية والدولية مع اندلاع الحرب في دارفور عام 2003، وسط اتهامات منالولايات المتحدة الأمريكية ومنظمات حقوقية له بزعامة مليشيات الجنجويد المتهمة بارتكاب جرائم حرب ، وهي تهم نفاها هلال شخصيا ونفتها الحكومة السودانية مرارا.

وفي عام 2006 فرض  مجلس الأمن الدولي عقوبات على  هلال وثلاثة أشخاص آخرين تشمل فرض قيود سفر وتجميد  أموال، في قرار بشأن الأزمة في دارفور حينها.