اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - ١٤ نوفمبر ٢٠١٧

رئيس هيئة أركان الجيش الشعبي المقال يوافق على تخفيض عدد حراسه الشخصيين

صرح المتحدث باسم جيش جنوب السودان، لول رواي، إن حكومة جنوب السودان سحبت الجنود والعربات المدرعة التي كانت تحاصر منزل القائد السابق للجيش لتنهي بذلك أزمة دامت أسبوعا وأثارت مخاوف من احتمال نشوب اشتباكات في العاصمة.                                                

وقال رواي في تصريح لراديو تمازج إن الجيش سحب جنوده في وقت متأخر، السبت، بعد موافقة الجنرال بول مالونج على تقليل عدد حراسه الشخصيين،كاشفا عن ترتيبات لمقابلته الرئيس سلفاكير ميارديت قبل أن يتوجه إلي العلاج بدول شرق أفريقيا.                                                   

وقاد الجنرال بول ملونق رئيس هيئة أركان الجيش الشعبي  الجيش الحكومي في الحرب ضد المتمردين بقيادة مشار منذ عام 2014 لكنه أقيل ووضع قيد الإقامة الجبرية في مايو الماضي بعد خلاف مع الرئيس سلفا كير.