اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - ١٠ نوفمبر ٢٠١٧

مجلس اعيان الدينكا يكشف عن مبادرات لتهدئة الأوضاع في مدينة جوبا

قال رئيس مجلس اعيان الدينكا امبروز رينق،أن كبار السن وزعماء الكنائس والشخصيات الوطنية مازالوا يبذلون الجهود لتهدئة الأوضاع بمدينة جوبا على خلفية رفض رئيس هيئة أركان الجيش الشعبي المقال بجنوب السودان ،لقرار رئيس الجمهورية سلفاكير ميارديت القاضي بتجريد حراسه ،بعد أن دفع الجيش الشعبي بنشر قوات بمحيط منزله منذ الجمعة الماضي.                                                    

وأوضح رينق في تصريح لراديو تمازج ،أن المجلس أتخذ عدة مبادرات للتهدئة الأوضاع أولا،مبيناً أنهم تحدثوا للرئيس سلفاكير ميارديت والجنرال فول ملونق،مشيراً إلي أن هذة المباردات هي السبب في الهدوء الأن بمدينة جوبا،واضاف بأن لا أحد يريد المواجهة لذلك يجب معالجة الأوضاع بعناية.              

وابان رئيس مجلس اعيان الدينكا بأن الأخوة يختلفون لكنهم دائما يحلون خلافاتهم ودياً،وتابع العوامل التي تجمعنا أكثر من العوامل التي تسعى لتقسيمنا.