اذهب إلى المحتوى الرئيسي
أمادى - ٨ نوفمبر ٢٠١٧

جبهة الخلاص الوطني تعلن صدها هجوم من قبل الجيش الحكومي في منطقة ممفولو بولاية أمادي

أعلن المتحدث بأسم جبهة الخلاص الوطني ،يين ماثيو ،عن تصديهم هجوم غادر من قبل قوات الجيش الشعبي في الحكومة صباح الأثنين ،بمنطقة ممفولو بولاية أمادي بجنوب السودان،لكن تمكنت قواتهم من صد الهجوم.                                                                                      

وقال ماثيو في تصريح لراديو تمازج ،أن قوات الجيش الشعبي التابعة للنظام الحاكم في جوبا شنت هجوم على مواقع قواتهم بمنطقة ممفولو بولاية أمادي يوم الأثنين لكن قواتهم دافعت عن نفسها وتمكنت من صد الهجوم ،إلي جانب ذلك زعم ماثيو بأن قواتهم كبدت قوات الجيش الحكومي خسائر فادحة في الأرواح ،هذا إلي جانب إستيلائهم على عتاد عسكري،مبيناً أن قوات جبهة الخلاص الوطني لاتنوي مهاجمة أي جهة بل تولي الإتحاد الأفريقي والمجتمع الدولي فرصة لإحلال السلام العادل في جنوب السودان. هذا ولم تصدر تعليق رسمي من جانب الحكومة بشأن الإشتباكات مع جبهة الخلاص.