اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - ٦ نوفمبر ٢٠١٧

الجيش الشعبي بجنوب السودان ينفي نيته إعتقال رئيس هيئة أركان الجيش المقال

نفي الجيش الشعبي بجنوب السودان ،نيته إعتقال رئيس هيئة أركان الجيش المقال ،الجنرال فول ملونق بعد عقب دفعه تعزيزات عسكرية بمحيط منزله الذي يجاور سكن الرئيس سلفاكير ميارديت.             

وقال المتحدث بأسم الجيش الشعبي لول رواي في بيان تلقي راديو تمازج نسخة ، أن الجيش تلقى تعليمات الأسبوع الماضي من قيادة الجيش في الدولة بعزل قوات ملونق من السلاح وتركه بثلاثة من الحراس لضمان أمنه إلا أن ملونق رفض تنفيذ الأوامر.                                             

وبشأن الإنتشار الكثيف لقوات الجيش الشعبي بمحيط منزله،أوضح بأن إنتشار الجيش ليست بغرض الإعتقال بل بغرض حماية منزل الرئيس تفاديا لحدوث إنفلات أمني.                                   

هذا وكشف رواي عن حوار بين الجيش وملونق بعد تدخل قيادات سياسية وعسكرية ،بجانب قيادات أهلية من مسقط رأسه لإقناعه بالسماح بتجريد حراسته من السلاح.                                         

وشهدت مدينة جوبا توترات أمنية وإطلاق نار كثيف بحي منقيتين منذ الجمعة ،هذا إلي إنتشار واسع لقوات الجيش الشعبي ببعض شوارع المدينة وبمحيط منزل الجنرال فول ملونق المجاور لمنزل كير.