اذهب إلى المحتوى الرئيسي
رُبكونا - ليج الشمالية - ١٦ نوفمبر ٢٠١٧

الجيش الشعبي يمهل قوات تعبان دينق ثلاثة أيام لمغادرة ربكونا

كشف جبريل تاب النائب عن دائرة رُبكونا بالبرلمان القومى بجنوب السودان ، عن خلافات حادة بين قوات الجيش الشعبى الحكومى التى يقودها الرئيس كير ، وقوات المعارضة التى يقودها نائبه الأول تعبان دينق ، فى منطقة رُبكونا بولاية ليج الشمالية بجنوب السودان .                                        

وقال تاب لراديو تمازج امس ان قائد الفرقة الرابعة بالجيش الشعبى الحكومى بربكونا ، الجنرال استيفن لواى ، قد منح قوات المعارضة بقيادة تعبان دينق مهلة ثلاثة أيام لمغادرة منطقة ربكونا ، فضلا عن إبعاده لكافة عناصر جيش المعارضة بقيادة تعبان دينق من قيادة الفرقة الرابعة .                       

وأشار تاب إلى أن الخلافات بين قوات الحكومة بقيادة كير وقوات تعبان دينق ، بدأت بعد المعارك التى دارت بين القوات الحكومية والمعارضة بقيادة مشار فى اليومين الماضيين فى مناطق كاركار والجزيرة غرب ربكونة ، والتى أدت إلى تراجع القوات الحوكومية وقوات تعبان دينق إلى داخل ربكونا .          

وحذر جبريل من حدة التوتر بين قوات كير وقوات تعبان دينق فى ربكونة ، واصفاً قرار قائد الفرقة الرابعة استيفن يواى بالمؤسف ، مضيفا ان قوات تعبان دينق جزء من الحكومة وجاءت لتنفيذ اتفاق السلام،مطالباً وزير الدفاع بجنوب السودان بالتدخل لإحتواء الأزمة .                                                                    

فيما نفى المستشار الأمنى لولاية ليج الشمالية ورئاستها بانتيو ، جون ملوك ، لراديو تمازج علمه بالخلافات بين قوات الفرقة الرابعة الحكومية وقوات تعبان دينق فى ربكونا ، مشيراً إلى تعاون قوات الفرقة الرابعة وقوات تعبان دينق فى المعارك التى شهدتها الولاية مع القوات الموالية لرياك مشار