اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - ١٢ نوفمبر ٢٠١٧

تراجع حدة التوتر فى جوبا بسحب الحكومة لقواتها من محيط منزل ملونق

تراجعت حدة التوتر الشديد فى عاصمة جنوب السودان بعد انسحاب القوات الحكومية من محيط منزل رئيس هيئة اركان الجيش الشعبى المقال بول ملونق ، لاكثر من اسبوع ، وسط انباء عن ترتيبات للجنرال ملونق لمغادرة جنوب السودان .   

وقال احد اقارب بول ملونق فضل عدم الكشف عن هويته لراديو تمازج ، السبت ، ان القوات الحكومية والدبابات المنتشرة حول منزل الجنرال ملونق قد انسحبت بعد ظهر السبت ، مشيرا الى انخفاض حالة التوتر التى تعيشها العاصمة جوبا لاكثر من اسبوع ، وتابع "انه تم سحب القوات الحكومية والدبابات المدرعة بعد ظهر اليوم ، وان الطريق مفتوح الان ، لا توجد قوات الآن حول منزل ملونق وحتى الدبابات ليست هناك" .

وكشف المصدر أن رئيس هيئة اركان الجيش الشعبى السابق بول ملونق  يخطط لمغادرة جوبا في أي وقت ، واضاف "لقد بدأنا بالفعل عملية تجديد جواز سفره حتى يغادر جنوب السودان ولكننا لم نقرر بعد " .

ولم يتضح بعد ما اذا كان قرار سحب القوات من منزل الجنرال بول ملونق السماح له بمغادرة البلاد قد جاء نتيجة لاتفاق بينه والرئيس كير .

كانت جوبا عاصمة جنوب السودان تشهد حالة توتر شديد منذ الاسبوع الماضى حيث حاصر جنود مدججون بالسلاح مقر الجنرال بول ملونق رئيس هيئة الاركان المقال والخاضع للاقامة الجبرية فى جوبا منذ مايو الماضى ، فى محاولة لنزع سلاح حرسه الخاص بناء على اوامر من الرئيس كير .