Skip to main content
رومبيك الشرقية - ١٠ أبريل ٢٠٢٤

انتحار فتاة قاصر في رومبيك الشرقية

قالت الشرطة في ولاية البحيرات بجنوب السودان، إن فتاة تبلغ من العمر 19 عاما، انتحرت في مقاطعة رومبيك الشرقية.

وفقا للشرطة وقعت الحادثة في قرية مين وال، بمقاطعة رومبيك الشرقية.

وقال إيليجا مبور مكواج، المتحدث باسم الشرطة لراديو تمازج، إن الحادث قيد التحقيق من قبل الشرطة. مبينا أن الشرطة سجلت عددا من حالات الانتحار خلال شهر.

وتابع: "خلال أسبوع سجلنا حالتين للانتحار في مقاطعة وولو، ورومبيك الشرقية، لذلك نحث المجتمع على التراجع عن العنف المجتمعي".

وقال دانيال لات كون، ناشط المجتمع المدني في ولاية البحيرات، إن في غضون سجلت الولاية ثلاث حالات انتحار.

وتابع: "سجلنا حالة لانتحار فتاة قاصر في مقاطعة رومبيك الشرقية، وحالة أخرى في مقاطعة وولو، وسجلنا حالة واحدة في مقاطعة شويبيت، بالإضافة إلى محاولتين للانتحار في مقاطعة رومبيك الوسطى".

وقال: "عندما تنظر إلى هذه الحالات، فإن معظمها يتعلق بشكل خاص بالعنف القائم على النوع الاجتماعي".

من جانبه قال الطبيب النفسي، تيران مديت تيران، المدير الطبي لمستشفى رومبيك، أن هناك زيادة في عدد حالات الانتحار.

وتابع: "منذ عدة سنوات، لا يمكنك أن تسمع عن شخص ينتحر سواء كانت فتاة صغيرة أو مراهقا بشكل عام".

وقال إن هناك العديد من العوامل في المجتمع، مثل إجبار الفتيات على الزواج المبكر.