اذهب إلى المحتوى الرئيسي
واو - ٦ فبراير ٢٠١٥

وزارة المالية بغرب الغزال تعزي إرتفاع رسوم الرخص التجارية للأوضاع الإقتصادية بجنوب السودان

أقرت وزيرة المالية بولاية غرب بحر الغزال الحدودية ،السيد لليان رزق بإرتفاع رسوم الرخص للتجار بنسبة (16 ) % ،وتؤكد بأن السبب هو التردي الإقتصادي بدولة جنوب السودان بعد إنفجار الأوضاع في ديسمبر من العام الماضي.ويشار إلي مواطني غرب بحر الغزال اعربوا عن قلقهم البالغ لإرتفاع أسعار السلع الضرورية بالاسواق إلا أن التجار من جانهم غزوا أسباب إرتفاع الاسعار إلي إرتفاع تكاليف الرخص التجارية والرسوم على البضائع من قبل السلطات.واوضح وزيرة المالية في تصريح لراديو تمازج أن اسباب إرتفاع تكاليف الرخص التجارية ترجع لحوجة تأمين الأسواق ،هذا إلي التردي الإقتصادي التي تشهدها دولة جنوب السودان بسبب الصراعات الدائرة مما دفعت الولايات إلي الإعتماد على نفسها

أما بشأن شكاوى التجار من إرتفاع اسعار الدولار ،قالت الوزيرة بأن مسألة إرتفاع أسعار العملات الصعبة مسألة قومية الولاية لاتستطيع لضبطها لكنها كشفت بأن حكومة جنوب السودان خصصت لكل ولاية ميزانية لجلب البضائع والسلع الضرورية المتمثلة في المحروقات ومواد البناء والسلع الضرورية الأخرى وذلك عن طريق كبار التجار