اذهب إلى المحتوى الرئيسي
ابيي - ١١ يونيو ٢٠١٣

ناشطون يقرون بصعوبات أمام قيام استفتاء أبيي في اكتوبر

اقر عدد من شباب أبيي المتنازعة عليها السودان وجنوب السودان بأن هنالك تحديات كبيرة تعيق قيام استفتاء أبيي وفقاً لمقترح الوساطة الأفريقية والتي ترفضها الحكومة السودانية ومعها قبيلة المسيرية .

وقال عدد من الناشطون من ابناء دينكا نقوك بأن مصير مجهول يواجه مواطني أبيي،واوضح بعضهم لراديو تمازج أن المنطقة تمر بمنعطف خطير في ظل تأرجح علاقات السودان وجنوب السودان المستمرة .

واشاروا إلي عدم تكوين الهياكل الإدارية للمنطقة حتى الأن هذا إلي جانب الأوضاع الأمنية المتردية بالمنطقة.

واضاف نقور شول المسئول الأعلامي للشباب من أجل الإستفتاء بالمنطقة عقب ندوة اقامته شباب من أجل الإستفتاء الأحد بعنوان استفتاء أبيي والتحديات  بأن من الصعوبة بمكان قيام استفتاء أبيي في وقتها المحددة(اكتوبر) من قبل الوساطة الأفريقية وذلك في إشارة لمقترح ثابو أمبيكي رئيس الآلية المشترك الذي اقرته مجلس الأمن والسلم الأفريقي .

وابان شول بأن اكتوبر على الأبواب ومازال هنالك مفوضية للاستفتاء لم يكون ليمكن المواطنيين من تسجيل اسمائهم هذا إلي جانب التحدي الأمني الماثل بالمنطقة اليوم ،كاشفاً عن تواجد كثيف للقوات المسلحة السودانية ومعها كم كبير من المليشيات الموالية لها بشمال أبيي ،وذلك يعيق رجوع مواطني أبيي إلي مناطقهم الأصلية .