اذهب إلى المحتوى الرئيسي
نهر ياي - ٧ فبراير ٢٠١٨

مواطنو ولاية نهر يأي يطالبون الحكومة والمعارضة بتحقيق السلام

طالب مواطنو ولاية نهر يأي في جنوب السودان الأطراف المتحاربة بتحقيق السلام ووقف الإقتتال المستمر منذ عام 2013 في جولة محادثات السلام التي تجري في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا .

وناشد المواطنون في استطلاع لراديو تمأزُج ، الحكومة والمعارضة المسلحة بتحلي بروح التفاوض والإرادة السياسية  من أجل تحقيق السلام لمصلحة شعب جنوب السودان .

وعبر المواطن فكتور سعيد ، عن أمله في توصل الأطراف إلى إتفاق سلام ينهي معاناة شعب جنوب السودان وزاد " نحن نُريد السلام أطفالنا تشردوا لا يحصلون على خدمات التعليم والصحة وأهالي نزحوا من القرى لذا نريد سلام يوقف الحرب "

وقالت المواطنة سعدية ، أنها تشعر بالسعادة والإطمئنان بتوصل الأطراف إلى إتفاق سلام عبر مفاوضات الحالي ، مناشداً القادة السياسيين بتحقيق السلام وزاد " الناس لا يستطيعون الزراعة ولا يوجد حرية الحركة بسبب الأوضاع الأمنية والإقتصاد متدهور ، ونحن سئمنا من فقدان أطفالنا و أقربائنا خلال هذا الحرب لذا يجب إيقافه بالسلام ".

وانطلقت الجولة الثانية من مفاوضات إحياء السلام بين الحكومة والمجموعات المعارضة لها هذا الأسبوع يناقش فيه الأطراف تقاسم السلطة والترتيبات للحكومة الانتقالية المقبلة .