اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - جنوب السودان - ٢١ مايو ٢٠٢٠

مكوي يعلن إصابته بفيروس"كورونا" مع أعضاء لجنة الطوارئ السابقين

أكد وزير الإعلام والناطق الرسمي بإسم الحكومة الإنتقالية المنشطة في جنوب السودان، إصابته بفيروس كورونا المستجد، بجانب جميع أعضاء لجنة الطوارئ الصحية السابقين.

ويعد مكوي ثالث مسؤول حكومي رفيع في جنوب السودان يعلن إصابته بفيروس كورونا بعد إصابة النائب الأول لرئيس الجمهورية د. رياك مشار، وزوجته أنجلينا تينج ووزيرة الدفاع وقدامى المحاربين بالفيروس أيضاً.

وقال مايكل مكوي في تصريح لراديو تمازُج الأربعاء، إن الإختبارات المعملية أثبتت إصابته بجائحة "كوفيد - 19"، مشيراً إلى أن جميع أعضاء لجنة الطوارئ الصحية السابقين مصابون أيضاً بالفيروس دون ان يذكر الأسماء.

وأضاف "نعم أنا مصاب بكورنا بمن فيهم رئيسنا رياك مشار وزوجته وجميع أعضاء اللجنة، لاننا كنا في إتصالات مع الناس وحالياً قمنا بحجر أنفسنا في المنزل".

وأشار مكوي، في حديثه إلى إمكانية استيراد  عقار "الشيح" هو دواء مصنع من دولة مدغشقر، لاستخدامه في علاج مرضى كورونا بجنوب السودان، مبيناً أن الفيروس ليس مرضاً خطيراً ويمكن التداوي بالأدوية التقليدية.

وناشد مكوي، مواطني جنوب السودان لعدم التخوف من فيروس كورونا، وأنه يجب عليهم الالتزام بالإرشادات الوقاية من المرض.

ووصل عدد حالات المصابين بفيروس كورونا في جنوب السودان إلى 347 حالة متضمنة 5 وفيات، و4 حالات شفاء.