اذهب إلى المحتوى الرئيسي
قوك - ٨ سبتمبر ٢٠١٩

مقتل (10) في هجوم شنه مواطني مقاطعة نقاب علي الجيش في ولاية قوك

كشف وزير إعلام ولاية قوك بجنوب السودان ، جون مادول فانطير ، عن مقتل (10) من بينهم جنود في هجوم شنه مواطني مقاطعة "نقاب" علي القوات الحكومية خلال عمليات إسترجاع الأبقار المنهوبة ونزع السلاح ، وذلك يوم السبت الماضي.

وقال فانطير في تصريح لراديو تمازج يوم الأحد ، إن مواطني مقاطعة نقاب هاجموا القوات الحكومية التي كانت في مرعي "قوليك" بغرض نزع السلاح وإسترجاع الأبقار التي تم نهبها العام الماضي إلي أصحابها ، أسفر الهجوم عن مقتل (8) جندياً وإصابة أخر بينما قتل إثنين من المواطنين خلال الإشتباكات.

وبين المسؤول الحكومي ان المواطنين رفضوا التعاون مع الجيش خلال حملات إسترجاع الأبقار الأمر الذي أدي إلي إندلاع الإشتباكات ، كاشفاً أن السلطات قامت بنشر مزيد من القوات في المنطقة وستواصل في عملياتها.

وأضاف "الجيش جاء من رومبيك لنزع السلاح وإسترجاع الأبقار ولكن لسؤ الحظ تعرضوا لكمين من قبل مواطني نقاب في الحادي والثلاثين من الشهر المنصرم ، أدي إلي مقتل الجنود، وهرب المواطنين بالأبقار ،ولكن الوضع الأمني هادئ الأن".

وطالب وزير الإعلام ، سلاطين المنطقة بتسليم المجرمين إلي العدالة.