اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - ٣٠ يناير ٢٠١٨

مطالب نسوية بحكومة إنتقالية تشارك فيه كل الأحزاب السياسية في جنوب السودان

طالبت منبر نساء جنوب السودان والتى تضم 40 منظمة نسوية حكومية وغير حكومية بضرورة إشراك كل الأحزاب السياسية في الحكومة الإنتقالية المقبلة وعدم هيمنة الحزب الواحد على السلطة وتمثيل النساء بنسبة 30%.

وأشاد المنبر في بيان تلقي راديو تمازج نسخة منه الإثنين ، بتمثيل المراة في جولة مفاوضات السلام المزمع انعقاده في الخامس من فبراير المقبل، بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا والتي من المتوقع أن تناقش الأطراف تقاسم السلطة. هذا وأدان المنبر أعمال العنف المستمرة ، وأعرب عن قلقه حيال إستمرار القتال في بعض من أنحاء البلاد. مناشدين الأطراف بالالتزام بمسار مفاوضات السلام وضبط النفس والإلتزام التام باتفاقية وقف العدائيات.

وتابع البيان " نحن ندعم أي نظام سياسي للحكم يتوصل إليه الأطراف في المفاوضات المقبلة على أن يتم إدراج الأقليات في جميع مستويات الحكم وعدم هيمنة الحزب الواحد على السلطة والاعتراف بالتعددية الحزبية في مشاركة السلطة.

واقترح النساء بعدم مشاركة الشخصيات التي فُرض عليهم عقوبات أو القيادات العسكرية في الحكومة الإنتقالية وتابع البيان " يجب أن لا يشارك كل من في الحكومة الإنتقالية في الإنتخابات المقبلة".