اذهب إلى المحتوى الرئيسي
الخرطوم - ٢٦ فبراير ٢٠١٨

مشروع قانون للجنسية ينهي أزمة (البدون) في السودان

أجاز مجلس الوزراء السوداني يوم الأحد، مشروع قانون الجنسية السودانية تعديل لسنة 2018، قدمه وزير الداخلية الفريق شرطة حامد منان، وذلك لإزالة تعارض دستوري بين القانون والدستور.

بموجب مشروع القانون الجديد يحق للمواطنين من أم سودانية وأب جنوب سوداني التمتع بالجنسية السودانية أسوة بأبناء السودانيات من أباء أجانب من الدول الأخرى.

وبعد انفصال جنوب السودان وإقامة دولته المستقلة، واجه آلاف الجنوبيّين أزمة الجنسية، لا سيّما الذين ولدوا لأمّ سودانية وأب جنوب سوداني. وقد سلك بعضهم طريق المحاكم من دون تحقيق أيّ شيء.

وأطلقت مجموعة من الناشطين السودانيين حملة تحت عنوان “أنا سوداني”، لنصرة حقّ الجنسية للمولودين لأمّ سودانية وأب جنوب سوداني.

هذا وأعربت الأستاذة إحسان عبدالعزيز المتحدثة باسم حملة "انا سوداني" في تصريح لراديو تمازج عن سعادتهم بهذا القرار مطالبين الحكومة السودانية بمنح المزيد من الحقوق التي ظلت تنادي بها الحملة