اذهب إلى المحتوى الرئيسي
الضعين - ٤ فبراير ٢٠١٥

قبيلتي الرزيقات والمسيرية تتعهدان بإنفاذ مقررات مؤتمر الصلح بينهما

كشف رئيس هيئة شوري قبيلة الرزيقات، الاستاذ محمد عيسى عليو بأن الإدارت الاهلية لقبيلتي المسيرية والرزيقات أكدا إلتزامهما التام بإنفاذ مقررات موتمر الصلح الذي أقيم بمدينة الضعين حضارة ولاية شرق دارفور نهاية الاسبوع المنصرم ،موضحاً أن الطرفان تبادل الشيكات الخاصة بالديات لأولياء الدم بسبب الصراعات السابقة والتي من المنتظر أن تسلم بواسطة القضاء في شرق دارفور وغرب كردفان،إلي جانب ذلك أكد بأن الطرفان إلتزاما بالقبض على اللذين يشاركون في إذكاء نيران الفتن في حدود الولايتين حافظا على إرثاء التعايش السلمي بين القبيلتين وذلك على حد تعبيره

من ناحية أخرى أكد عليو بأن حكومتي الولايتين هذة المرة أكثر إلتزاماً من المرات السابق وذلك لحضورهم الكبير في الموتمر واللذن أكد بدفع التعزيزات العسكرية لحفظ الحدودين بين ولايتي شرق دارفور وغرب كردفانوتعهدا بأن بمتابعة إنفاذ مقررات الموتمر.ويشار إلي أن طرفي النزاع قد إتهما الحكومتين بعدم بسط هيبة الدولة في ابان الصراعات الأخيرة والتي راح ضحيتها قتلى وجرحى من القبيلتين