اذهب إلى المحتوى الرئيسي
اديس ابابا - ١ فبراير ٢٠١٥

فرقاء جنوب السودان يواصلون إجتماعاتهم بأديس ابابا وحاكم الإستوائية يرفضون التنازل لمشار

واصل طرفا النزاع بدولة جنوب السودان إجتماعاتهما بالعاصمة الاثيوبية أديس ابابا يومي السبت والاحد بعد أجل روؤساء الإيقاد القمة المرتقبة بشأن جنوب السودان إلي مساء الأحد بلاداً من السبت ،وقالت مصادر دبلوماسية قريبة من الهيئة الحكومية لدول تنمية شرق افريقيا يوم السبت أن المباحثات الخاصة بأزمة جنوب السودان تأجلت إلي أمس الأحد واشارت إلي أن التأجيل جاءت لإفساح  المزيد من المشاورات،وسط تلويحات من الإتحاد الافريقي بفرض عقوبات على الأطراف المتناحرة.بينما في الوقت ذاته أكدت مصادر مقربة من طرفي النزاع بأن كير ومشار واصل إجتماعاتهما حتى ساعات متأخرة من مساء السبت وإستأنفا الإجتماعات يوم الأحد توطئة لحضور قمة روؤساء الإيقاد مساء امس،إلي جانب ذلك نقلت التلفزيون الرسمي بجوبا أمس وصول حاكم ولايات الإستوائية الثلاثة إلي أديس بابا مقر المحادثات لإطلاع روؤساء الإيقاد عن رفضهم التنازل لزعيم متمردي جنوب السودان رياك مشار عن منصب نائب الرئيس وذلك حسب المقترح المقدم من القمة الأخيرة للإيقاد والذي اشار إلي أن النائب الأول في الفترة الإنتقالية لزعيم متمردي جنوب السودان بينما النائب الثاني للإستوائيين