اذهب إلى المحتوى الرئيسي
ابيي - ١٥ مايو ٢٠١٣

عشرات الاسر تغادر ابيي الي المناطق المجاورة

تشهد منطقة أبيي المتنازعة عليها السودان ودولة جنوب السودان هذة الايام رجوع عشرات الأسر إلي أنيت واقوق ،والمغادرون يعزون السبب لمقتل السلطان كوال دينق مجوك ، في الأحداث الأخيرة بشمال أبيي

. ويشار إلي أن كوال مكث طوال فترة حياته الأخيرة بمنطقة أبيي المتنازعة عليها السودانيين ،وحوالين منزله بأبيي يسكن ما لايقل عن (500 ) أسر..

وقال عدد من مواطني نقوك الذين رجوع إلي أنيت واقوق بأن،وعزوا مغادرتهم للمنطقة لإغتيال السلطان كوال على ايدى مليشيات تتهما شعبي نقوك بأنهم يتبعون لقبيلة المسيرية ،وعبر بعض منهم عن مخاوف تواجه سكان نقوك بأن المنطقة.

أما بلبك دينق ناظر عموم نقوك بعد مقتل الكوال من جانبه أكد عن وجود صعوبات تواجه مواطني أبيي إلي الرجوع إلي المنطقة ،وذلك لدمار المؤسسات الخدمية ,إنعدام الأمن بالمنطقة وطالب بلبك الأمم المتحدة بالتدخل لتوفير معينات الحياة والأمن لدفع الأهالي إلي الرجوع لأبيي .