اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - ١٠ سبتمبر ٢٠١٨

سلفاكير ينتقد إحراق علم جنوب السودان داخل كنيسة بجوبا

إنتقد رئيس جمهورية جنوب السودان سلفاكير ميارديت يوم الأحد ، إحراق علم الدولة داخل الكنيسة الكاثوليكية في العاصمة جوبا مؤخراً، واصفاً الخطوة بأنها عمل سيء للغاية.

وفي حديثه بكاتدرائية القديسة تريزا ، قال كير أن العلم رمز الدولة وسيادته وليس ملك لشخص واحد، مبيناً أنه سمع خبر احراق العلم عندما غادر الى دولة الصين موخراً ، وأضاف قائلا "سمعت ان العلم تم احراقه لكن لا أعرف ما إذا كان ذلك داخل الكنيسة أو خارجها، انا لا اعرف لكن هذا ما سمعته من الصين".

وتابع سلفاكير "إذا كان هناك أشخاص لا يحبون العلم فمن الأفضل أن يفعلوا أشياء أخرى ، لكن أن يتم هذا داخل الكنيسة هذا أمر سيئ جداً".

وذاد كير بالقول"سوف أترك من فعل هذا لكي يأنبه ضميره لماذا فعل ذلك لان لن أفعل شئ له إذا وجدته".

وكانت إدارة الكنيسة الكاثوليكية في جوبا ، قد أدانت حادث إحراق علم الدولة داخل الهيكل بكاتدرائية القديسة تريزا  بحي كتور بجوبا.

وقالت الكنيسة في مطلع هذا الشهر حسب بيان صادر من السكرتير العام لأبرشية جوبا ، القس صموئيل  أبي جوزيف ، إن طفل من خدام الهيكل ، أبلغ الكنيسة عن إحراق العلم داخل الكنيسة في 27 أغسطس ، وإنها أبلغت الشرطة بالامر.