اذهب إلى المحتوى الرئيسي
توريت - ١٦ سبتمبر ٢٠١٩

سلطات مقاطعة تفشل في محاسبة متورطين في مقتل إمرأة

قالت السلطات الحكومية في مقاطعة مقوي بولاية توريت في جنوب السودان ، إنه يصعب محاسبة المتورطين في مقتل إمرأة تدعي "باسكا أدو " نهاية الشهر الماضي.

و كانت امرأة تدعى باسكا أدو قد قتلت رجماً بالحجارة على ايدي شباب من منطقة "أونجيبول"  بعد أن قامت بوضع مواد سامة في الغذاء، أدي إلى وفاة إبنها، وذلك في السادس و العشرين من الشهر الماضي .

و في حديثه لراديو تمازج يوم  الخميس، قال المدير التنفيذي لمقاطعة مقوي ، جون اوقور سلمون ، إنه لا يجب وضع مسؤولية قتل المرأة لأي شخص لأن عدد كبير من شباب المنطقة قاموا برجمها حتى الموت .

 وأضاف المسؤول أن الشباب قاموا بوضع جثة المرأة في الغرفة و حرقها.

من جانبه، طالب حاكم ولاية توريت توبيليو البريو اورومو ، ، الشباب بعدم أخذ القانون بأيديهم، مشدداً على ضرورة قيام الشرطة بواجبها في حفظ القانون.