اذهب إلى المحتوى الرئيسي
روينق - ٦ سبتمبر ٢٠١٨

روينق تطالب الحكومة و شركات البترول لوضع تحوطات للأثار البترولية

ابدت ولاية روينق في جنوب السودان تخوفها بشأن الأثار التي قد تنجم من مخلفات البترول بعد تدشين الحكومة ضخ النفط في آبار (توما الجنوبية) في ولاية روينق الشهر الماضي .

وقال مستشار حاكم ولاية روينق لشؤون المسلمين  ، عبدالله كير في تصريح لراديو تمازج أمس ، أن مخلفات البترول بها آثار صحية يؤثر بالمواطن في الولاية ، مشيراً إلى أن الآثار يؤثر سلباً في تشويه الأطفال حديثي الولادة ، كذلك الحيوانات .

مشيراً إلى أن الولاية دائما تتأثر بتلوث البيئة ، حيث يتسبب المخلفات البترولية في تلوث المياه خاصةً .

و دعا كير الحكومة القومية و شركات البترول العاملة في الولاية لوضع تحوطات مسبقة لدرء الكوارث التي تسببها مخالفات البترول