اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - ١١ يونيو ٢٠١٣

جوبا تتهم الخرطوم بإنتهاك الإتفاق الأمني وتطالب بإنسحاب الجيش السوداني من الكويك

اتهمت حكومة جنوب السودان أمس حكومة الخرطوم بإنتهاك الإتفاق الأمني الموقع في أديس ابا بشأن الإنسحاب من المناطق المنزوعة السلاح ، وإتجاه داخل حكومة الجنوب يقوم بتقديم إحتجاج رسمي لقوات اليونسفا.

وقال الناطق الرسمي باسم الجيش الشعبي العقيد فليب اغوير بأن القوات المسلحة السودانية هاجمت منطقة الكويك بأعالي النيل أمس الأول ،كاشفاً عن تواجد كثيف للقوات السودانية بمنطقة الكويك والتي يعتبرها من ضمن المناطق المنزوعة السلاح التي إنسحبت منها جيشي البلدين في مارس من العام الماضي وفق الإتفاقيات التي تمت مؤخراً بين السودان وجنوب السودان في العاصمة الأثيوبية اديس ابابا .

حيث يتهم اغوير القوات السودانية بالتواجد في المنطقة وجاء ذلك في تصريحات صحفية بجوبا غداة اعلان الخرطوم رسمياً الغاء الإتفاقيات الموقعة مع جوبا ،كما كشف اغوير عن إتجاه لتقديم إحتجاج رسمي لقوات اليونسفا ،وطالب اغوير القوات السودانية بالإنسحاب من المنطقة .

وفي السياق نفى مواطنو الكويك إتهامات الناطق الرسمي باسم الجيش الشعبي العقيد فليب اغوير القائل بأن هنالك تواجد للجيش السوداني بالمنطقة  .

وقال عدد من المواطنيين لراديو تمازج أن القوات السودانية والجنوبية إنسحبا من المنطقة من مارس وليس هنالك تواجد لأي من الجيشيين بالمنطقة بخلاف شرطتي البلدين في مسافات بعيدة ،وعن الحراك بين المواطنيين في الحدود ،اضافوا بأن الأوضاع عادية وليست هنالك أي مشاكل بل أكدوا توافد شرطتي البلدين لاسواق المنطقة لشراء حاجياتهما وبدون توتر.