اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - ١٤ أبريل ٢٠١٩

جوبا تؤكد تشكيل الحكومة الإنتقالية في موعدها المحدد

قال مسؤول حكومي يوم السبت إن الأحزاب السياسية في جنوب السودان ستحاول الوفاء بالموعد النهائي المحدد في 12 مايو لتشكيل حكومة جديدة رغم التحديات التي تواجهها البلاد.

وأوضح المدير المدير التنفيذي المكلف في مكتب الرئيس ، رزق دومينيك صموئيل ، إنه يجب تنفيذ المتطلبات الرئيسية لاتفاق السلام في الوقت المناسب إذا كانت الحكومة الانتقالية الجديدة ستشكل الشهر المقبل.

وقال صمويل للصحفيين عقب عودة الرئيس كير من الفاتيكان "نحن نؤمن ونعلم أن هناك تحديات ، لكن يمكننا حل هذه التحديات".

وتمت دعوة الرئيس كير ونائبه الأول تعبان دينق قاي و زعيم المعارضة رياك مشار وربيكا قرنق أرملة مؤسس الحزب الحاكم الدكتور جون قرنق ، من قبل البابا فرانسيس للاعتكاف الروحي.

ووفقا للمسؤول الحكومي، طلب البابا فرانسيس من الرئيس كير ومشار تنفيذ إتفاق السلام على الرغم من الصعوبات ، وأضاف "يعلم البابا أيضًا أن تنفيذ إتفاق السلام سيواجه بعض التحديات لكنه حث قادة جنوب السودان على التغلب على هذه التحديات".

وفي ذات السياق ، قال زعيم المعارضة ريك مشار في تصريح لوكالة رويترز في روما ،عقب حضور الاعتكاف الروحي إن الحكومة والمعارضة تحتاجان إلى ستة أشهر أخرى قبل تشكيل الحكومة الإنتقالية.