اذهب إلى المحتوى الرئيسي
اديس ابابا - اثيوبيا - ٩ فبراير ٢٠١٨

تكوين لجنة مصغرة للنظر في نقاط الخلاف بين الحكومة والمعارضة في مفاوضات السلام

كشف الناطق بإسم الحركة الوطنية الديمقراطية بقيادة لأم أكول ، إمانوئيل أبان ، عن تكوين لجنة مصغرة من قبل وسطاء الإيقاد للنظر في نقاط الخلاف ، بعد تعثر المفاوضات في مسائل المتعلقة بالحكم والأمن بين الحكومة والجماعات المعارضة في مفاوضات السلام بأديس أبابا .

وقال أبان ، في تصريح لراديو تمازُج مساء الخميس أن تكوين اللجنة جاء بعد تعثر الأطراف في التوقيع على إتفاق إعلان المبادئ لرفض الحكومة للمادة التى تتحدث عن محاسبة معرقلي إتفاقية السلام ، كاشفاً عن توصلهم الى الإتفاق في العديد من القضايا وأن الوسطاء طالبوا الأطراف بالتفاوض حول البرلمان .

وأوضح أبان ، أن الجماعات المعارضة في مفاوضات السلام قدمت ورقة طالبوا فيه تخفيض عدد أعضاء البرلمان الإنتقالي الحالي ، وهذا ما وجد الرفض من قبل الحكومة وأن الحكومة طالب أيضاً أن يتم زيادة عدد أعضاء البرلمان الحالي المكون من 400 شخص .

وتابع أبان المعارضة لها رؤية موحدة بعد عقدها للاجتماع  من أجل العمل بصورة مشتركة وزاد " الجماعات المعارضة ليس لها أي تحفظات في مفاوضات السلام الحالي " .

ووفقا للورقة الذي اطلعت عليه راديو تمازج فقط طالب الجماعات المعارضة بإبعاد الرئيس سلفا كير من قيادة الفترة الانتقالية ، وإطلاق سراح مشار وتنفيذ تقرير أوباسانجو بالاضافة لحل البرلمان ومحاسبة معرقلي تنفيذ اتفاق السلام .