اذهب إلى المحتوى الرئيسي
فشودة - ٥ مارس ٢٠١٨

المعارضة تتهم الجيش الحكومي بشن هجمات بمنطقة فشودة

زعمت المعارضة المسلحة بقيادة النائب الأول السابق رياك مشار إن الجيش الحكومي شن هجمات على مواقعهم في مقاطعة كدوك  بولاية أعالي النيل بجنوب السودان يوم الجمعة صباحاً.

و قال موسي أكييج كور الناطق الرسمي بإسم ولاية فشودة من جانب المعارضة المسلحة  في تصريح لراديو تمازج الأحد ، ان الجيش الحكومي قام بمهاجمة مواقعهم بحفير ود أخوك  في الساعة الثانية صباحاً .

وزعم أكييج مقتل ثمانية جنود  من جانب الجيش الحكومي ، و تدمير إثنين من حاملات الدوشكا.

وتابع أكييج " تعبنا من الاستفزازات المتكررة من قبل قوات الحكومية و هجماتها المتكررة لمواقعنا، لقد نفذ صبرنا و لنا حق الرد والدفاع عن النفس و جيشنا الآن يسيطر على حفير ود أخوك ".  صوت موسى اكييج

راديو تمازج حاول الاتصال بالناطق الرسمي للجيش الحكومي للتعليق على الخبر لكن تعذر الإتصال به.