اذهب إلى المحتوى الرئيسي
واو - ٢ فبراير ٢٠١٨

المحكمة تحكم بالدية على طبيب إثر حادثة تسمم قيادات في الجيش الشعبي بولاية واو

أصدرت محكمة بولاية واو بجنوب السودان ، الخميس، حكماً بدفع دية تقدر بـ (31) رأس من الأبقار على طبيب يدعى نيكسون انطوني وعلى مواطن آخر كيني بدفع (31) رأس من الأبقار أيضاً، علي خلفية حادثة تسمم قيادات بالجيش الشعبي بواو مما أدى إلي وفاة جنرال يدعي مطوك أكيج .

وفي أغسطس من العام الماضي، نقل العقيد مطوك أكيج قائد العمليات بالإنابة بواو إلى المستشفى لكنه فارق الحياة ، فيما أصيب (57) آخرين من عناصر الجيش في أغسطس الماضي في اشتباه بتسمم غذائي في ورشة نظمتها بعثة الأمم المتحدة لعناصر الجيش الشعبي بالقيادة العسكرية بمدينة واو.

واعتقلت السلطات الأمنية الطبيب نيكسون انطوني اوبور الذي يعمل بمستشفي واو التعليمي في ديسمبر من العام الماضي بعد أن أصدر تقرير طبي يستبعد وفاة الجنرال مطوك أكيج بالتسمم الغذائي.

وفي تصريح لراديو تمازج الخميس، قالت منسقة  لجنة العدالة والسلام بابرشية واو نتالينا اندريا، إن المحكمة حكمت علي الدكتور نيكسون بدفع دية لأهل الجنرال الذي توفي وتقدر ب (31) رأس من الأبقار، وفي ذات الوقت حكمت أيضاً على مواطن كيني كان يعمل بالمطعم الذي جهز الوجبات لعناصر الجيش الشعبي بدفع (31) رأس من الأبقار. فيما حاول راديو تمازج الإتصال بقيادة الجيش الشعبي للتعليق علي الخبر ولكن الإتصال تعذر. وذادت أندريا قائلة "المحكمة حكمت على الدكتور والمواطن الكيني بدفع 31 رأس من الأبقار كدية لأهل الجنرال والنظامي الذي تسمم"