اذهب إلى المحتوى الرئيسي
زيمبابوي - ١٩ سبتمبر ٢٠١٩

الحكومة تتعهد بدفع رسوم طلاب المنحة الدراسية في زيمبابوي قربياً

قالت الحكومة في جنوب السودان ، إنها ستلتزم بدفع متأخرات رسوم طلاب المنحة الدراسية الذين أكلموا دراستهم من مختلف الجامعات في دولة الزيمبابوي هذا العام.

جاء ذلك في تصريحات وزير التعليم العالي يين أورال لام ، عقب اجتماعه مع البروفيسور فيكتور نقوزيزي ،  مدير جامعة ميدلاندز ، في العاصمة جوبا يوم الثلاثاء.

وقال الوزير ، في تصريح للصحفيين بجوبا الثلاثاء ، أنه ناقش مع البروفيسور فيكتور  ، وضع طلاب المنحة الدراسية في جامعات زيمبابوي ، مبيناً أنهم أقروا بوجود تحديات أدت إلى عدم دفع الرسوم الدراسية.

من جانبه أعرب البروفيسور فيكتور ، عن سعادته ، بتخرج عدد كبير من طلاب جنوب السودان من الجامعات في دولة زيمبابوي.

واوضح انه يشعر بثقة أن الطلاب الخريجين سوف يساهمون في السنوات المقبلة في تنمية جنوب السودان، وسيكونون سفراء للتعليم القائم على الجودة من اجل تغيير الأمة.

في يونيو الماضي ، قام طلاب المنحة الدراسية في زيمبابوي ، بالاستيلاء على مقر سفارة جوبا في زيمبابوي إحتجاجاً على ظروف المعيشة وعدم استلامهم شهاداته.

وتخرج حوالي 70 طالباً من مختلف جامعات زيمبابوي هذا العام ، لكنهم لم يحصلوا على شهاداتهم الأكاديمية ، بسبب عدم دفع الرسوم الدراسية ، فيما لا يزال 79 طالب يدرسون في زيمبابوي.