اذهب إلى المحتوى الرئيسي
توريت - جنوب السودان - ١٢ يناير ٢٠٢٠

إعتقال صحفي بسبب بثه خبر العقوبات الأمريكية علي تعبان دينق

قال مصدر فضل حجب هويته إن سلطات ولاية توريت ألقت القبض على صحفي إذاعي لبثه خبر عن العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على النائب الأول لرئيس الجمهورية الجنرال تعبان دينق قاي.

وقال المصدر لراديو تمازج يوم السبت ، إن إيجو بوسكو مودي ، الذي يعمل في راديو توريت 97.5 إف إم تم اعتقاله مساء الجمعة ، بعد بثه خبر عقوبات الولايات المتحدة على النائب الأول للرئيس تعبان دينق قاي بسبب دوره في انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان.

ويؤكد اعتقال بوسكو استمرار مضايقة الصحفيين في جنوب السودان ، حيث أضعفت الضغوط الحكومية وسائل الإعلام.

وقال المصدر ، إن السلطات كانت تراقب الاذاعة لذلك بعد سماعها أنباء عن فرض عقوبات على تعبان دينق قاي ، ذهب وزير الإعلام وأوقف البث، وتابع  "جاء ضباط الأمن وألقوا القبض على الصحفي وطلب منه تقديم أدلة تثبت صحة الخبر".

من جانبه أكد السيد بينارد ساتيرو ، مدير  الإعلام في ولاية توريت ، اعتقال الصحفي ونقله إلى سجن جهاز الأمن القومي في توريت.

 وقال ساتيرو "إن الصحفي أيجو في أيد أمينة ، نحن نتحدث مع جهاز الأمن حول هذه القضية حتى لا يتعرض للضرب".

و استأنف بوسكو ، الذي يعمل أيضاً كمراسل لـــــ"آي راديو" ، العمل الأسبوع الماضي بعد أن ظل في أوغندا المجاورة لمدة ستة أشهر تقريباً بسبب مضايقات سلطات توريت.

وأدانت منظمتي تمكين المجتمع من أجل التقدم سيبو و مركز الدفاع عن السلام في بيان لهما إعتقال الصحفي إيجو بوسكو مودي وطالبتا بإطلاق سراحه علي الفور.

و يحتل جنوب السودان المرتبة 139 من أصل 180 دولة في مؤشر حرية الصحافة العالمي لعام 2019 الصادر عن منظمة مراسلون بلا حدود.