اذهب إلى المحتوى الرئيسي
فشودة - ١ مارس ٢٠١٨

إشتباكات بين الحكومة والمعارضة المسلحة في ولاية فشودة بجنوب السودان

قالت قوات المعارضة المسلحة بقيادة رياك مشار إن القوات الحكومية قامت بشن هجمات على مواقعهم في منطقة "أجوك" بولاية فشودة بجنوب السودان ، وذلك مساء يوم الثلاثاء.

وفي تصريح لراديو تمازج الأربعاء، اتهم الناطق الرسمي بإسم المعارضة في ولاية فشودة موسى أكيج ، القوات الحكومية بشن هجمات على قوات أقوليك في منطقة "أجوك" ، مبيناً إنهم صدوا  الهجوم وقاموا بقتل (5) عسكري من القوات الحكومية (صوت).

من جانبه نفي وزير إعلام ولاية فشودة الحكومي أوطور اكوج دينق وقوع إشتباكات بين الحكومة والمتمردين في ولاية فشودة ، قائلاً إنهم سمعوا أن قوات اقوليك إشتبكت مع الحكومة السودانية في الجهة الشمالية من كردفان ، ولكن لم تكن داخل فشودة.