اذهب إلى المحتوى الرئيسي
الخرطوم - ٩ سبتمبر ٢٠١٨

أطراف النزاع في جنوب السودان يوقعون اتفاق سلام نهائي هذا الأسبوع

أكدت الحكومة والمعارضة أنه سيتم التوقيع على اتفاق السلام النهائي في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا هذا الأسبوع.

وقال وزير شؤون حكومة جنوب السودان مارتن ايليا لومورو لراديو تمازج يوم الجمعة إنه سيتم عقد جلسة اجتماع مجلس وزراء الإيقاد يوم الثلاثاء قبل عقد قمة الايقاد يوم الخميس.

و من جانبه ، أكد نائب الناطق الرسمي باسم المعارضة بقيادة رياك مشار، مناوا فيتر قاتكوث، توقيع الاتفاق النهائي بين يومي 12 و 13 سبتمبر الجاري.

وطالب مناوا بضرورة مخاطبة التحفظات التي رفعت من قبل المعارضة في القمة قبل التوقيع النهائي للسلام، مشيراً أن مجموعتهم قد لا تكون تكون جزءاً من السلام إذا لم يتم حل المسائل العالقة.

من ناحية أخرى ، قال كورنيليو كون، رئيس التحالف الوطنى للأحزاب السياسية في جنوب السودان،  أن وثيقة السلام جاهزة للتوقيع ، ويقلل من التحفظات التى عبرت عنها الأطراف المتحاربة.

وأشار كون إلى أن قادة الإيقاد سيباركون اتفاق السلام الذي يهدف إلى إنهاء الحرب الأهلية المدمرة في جنوب السودان قريباً.

وقال إدموند ياكاني ، المدير التنفيذي لمنظمة تمكين المجتمع من أجل التقدم، إن شعب جنوب السودان يحتاج إلى سلام بأسرع فرصة ممكنة، حاثاً الاتحاد الإفريقي و الإيقاد على معالجة التحفظات التي عبر عنها المعارضة قبل التوقيع النهائي هذا الأسبوع.