اذهب إلى المحتوى الرئيسي
جوبا - ٧ سبتمبر ٢٠١٨

أحكام تصل إلى السجن المؤبد بحق المدانين في أحداث فندق تيرين بجوبا

أصدرت المحكمة العسكرية في جنوب السودان أحكاماً تصل إلى السجن المؤبد بحق أفراد من الجيش الشعبي الحكومي ، بعد إدانتهم بالتورط في إرتكاب جريمة إغتصاب عاملات إغاثة أجانب ومقتل صحفي محلي وتدمير ممتلكات فندق تيرين بجوبا.

في 11 يوليو عام 2016 ، قام جنود بإغتصاب خمسة نساء من عمال وكالات الإغاثة ومقتل الصحفي جون قلواك ، أثناء اقتحامهم للفندق ، عند اندلاع القتال بين قوات الموالية للرئيس سلفاكير وقوات زعيم المعارضة رياك مشار.

وفي 30 مايو عام 2017 ، وجهت المحكمة العسكرية التهم لـ (12) من أفراد الجيش الشعبي بالتورط في أحداث فندق تيران ، بعد توصيات لجنة التحقيق التي كونها رئيس الجمهورية.

وأصدرت المحكمة الحكم بالسجن المؤبد على اثنين من أفراد الجيش ، والحكم (10) أعوام لثمانية الأخرين ، وأمرت المحكمة على أن تدفع حكومة جنوب السودان مبلغ قدره (4000) دولار أمريكي تعويضاً لضحايا الإغتضاب.

وأصدرت المحكمة أيضاً حكماً بدفع (51) رأس من الماشية ، لأسرة الصحفي جون قلواك ، و 2.2 مليون دولار لمالك الفندق كتعويض لتدمير ممتلكاته.

وقال قاضي المحكمة العسكرية العميد ، نيث جمعة ، إن  المحكمة أصدرت الحكم بالسجن 10 أعوام بعد إدانتهم بالتورط في ارتكاب الجرائم بفندق تيرين ، وتبرئة شخص واحد من  التهم بسبب عدم كفاية الأدلة.